سد النهضة

الصين: نحن أصدقاء لإثيوبيا وندرك أهمية سد النهضة

جددت الصين دعمها للمفاوضات التي يقودها الاتحاد الأفريقي لحل القضايا المتعلقة بسد النهضة الإثيوبي، مؤكدة أنها تدرك أهمية السد في تنمية ها البلد.

وقال نائب رئيس البعثة في سفارة الصين لدى إثيوبيا، شيه تيان، لوكالة الأنباء الإثيوبية: “نحن أصدقاء لإثيوبيا، كما أننا أصدقاء لمصر والسودان. لذلك، نعتقد أننا ندرك أهمية السد وقد لاحظنا أهمية هذا السد لتنمية إثيوبيا”.

وأضاف أن بلاده تدعم دائمًا المفاوضات لحل القضايا الأفريقية من قبل الآليات الأفريقية، للتوصل إلى حل دائم للنزاع بشأن سد النهضة. وشدد على أن المفاوضات برعاية أفريقية هي الطريق الصحيح لإيجاد حل للأزمة.

وفشلت حتى اليوم كل جولات المفاوضات بين مصر والسودان وإثيوبيا في التوصل لاتفاق حول قواعد ملء وتشغيل السد، وكان أبرزها تلك التي عقدت برعاية أمريكية، دون توقيع اتفاق بين الدول الثلاث، حيث رفضت إثيوبيا توقيع الاتفاق الذي توصلت إليه المفاوضات. كما فشل الاتحاد الأفريقي على مدى ثلاث دورات، برئاسة كل من مصر وجنوب أفريقيا والكونغو على التوالي، في دفع الدول الثلاث لإبرام اتفاق.

وبدأت إثيوبيا تشييد سد النهضة على النيل الأزرق عام 2011، زالذي يؤثر على حصتها من المياه، والبالغة 55.5 مليار متر مكعب سنويا، تحصل على أغلبها من النيل الأزرق.

مقالات ذات صلة