سكن و عقار

نصار : قطاع التشيد صنع عمراناً حضارياً

مهندس حسام نصار

قال حسام نصار الرئيس التنفيذي لشركة ريدكون للتعمير أن هناك طفرة ونهضة حقيقية في قطاع التشيد والبناء فالوضع الاقتصادي الحالي جيد ويتطور بشكل ملحوظ

وأوضح نصار أن القطاعات البنيوية التي تبني اقتصادا حقيقيا مستداما ، هي القطاع الزراعي والصناعي والتجاري وهي قطاعات تحتاج للكثير من الوقت والجهد لتظهر نتائجها ، وفي حالة وجود تعثر أو تباطؤ بالوضع الاقتصادي يجب أن نبحث عن شكل بديل أو قطاع يكون قاطرة للاقتصاد الوطني حتي يكون قاطرة ومحرك للقطاع الاقتصادي لحين تنشيط باقي القطاعات البنيوية التي غالبا ما تحتاج لسنوات طويلة قد تصل إلي عقود ،وأشار نصار إلي أن قطاع التشييد والبناء لا يمثل قيمة مضافة مباشرة للاقتصاد، ولكنه يصنع حالة من العمران التي تخلق مجتمعات جديدة تستوعب طاقات وأيدي عاملة كثيفة .

وأكد نصار أنه فلم يكن أمام الدولة غير الاهتمام بقطاع التشييد والبناء ، والذي يخلق شكلا من أشكال القيمة المضافة الغير المباشرة ، كما أنها تصنع شكلا حضاريا خصوصا في ظل انتشار العشوائيات التي تراكمت بشكل ملحوظ  .

مشيرا إلي أن قطاع التشييد قادر علي تحريك الاقتصاد ولكن لفترات وجيزة من ثلاث إلي خمس سنوات ، ولكن عليك أن تتابع هذا التحريك الاقتصادي بالقطاعات البنيوية الأخرى الزراعي والصناعي والتجاري .

البرج الأيقوني

وأضاف نصار أن قطاع التشييد والبناء يشهد طفرة ملحوظة تتجاوز الـ1000 % ، وهي طفرة غير مسبوقة ، فنحن عانينا من المدن العشوائية ، فبعد أن كانت كل مدننا مخططة تخطيط حضاري ، أصبحت بالعقود الأخيرة تتسم بالعشوائية وأنهار هذا الوجه الحضاري ، وذلك لتراجع دور الدولة  في عملية التخطيط والبناء فانتشرت عشوائية التخطيط بكل مدننا ، وتحول الوجه المعماري الحضاري لمصر لغابة من الخرسانة والطوب ، وهو ما لا يتناسب مع عراقة هذه الأمة ، فشكل العمران هو عنوان أي حضارة .

مقالات ذات صلة