حوادث وقضايا

كشف هوية جثة متحللة لشاب بمركز المطرية بالدقهلية

كشفت مباحث المطرية هوية جثة متحللة لشاب متغيب منذ 3سنوات
مباحث المطرية تكشف هوية الجثة المتحللة بالمطرية.. شاب متغيب منذ 3 سنوات أحمد علي الزينى – ” رحمة الله عليه”

تمكن ضباط مباحث مركز المطرية بمحافظة الدقهلية، من التوصل إلى هوية الجثة المتحللة (هيكل عظمى) التى تم العثور عليه داخل منطقة مهجورة وسط الأراضى، حيث تم التعرف على الجثة بعد أن فحصت المباحث كل بلاغات التغيب منذ فترة كبيرة، وتم استدعاء المتقدمين بالبلاغات وأثناء ذلك تعرفت والدة أحمد على الزينى 28 سنة متزوج، ومتغيب منذ أكثر من ثلاث سنوات، من خلال الملابس التى كان يرتديها وميدالية المفاتيح الخاصة به، وتم اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة حيال الواقعة لحين ورود تقرير الطب الشرعى ومعرفة أسباب الوفاة.

كان اللواء رأفت عبد الباعث مدير أمن الدقهلية، قد تلقى اخطارا من اللواء مصطفى كمال مدير مباحث المديرية، بورود بلاغ لمركز شرطة المطرية من الأهالى يفيد بالعثور على جثة وسط الأراضى بمنطقة المزرعة بمركز المطرية فى وضع تحلل كامل.

وعلى الفور انتقل إلى مكان الواقعة مأمور المركز ورئيس فرع البحث الجنائي، ومفتش مباحث المديرية، ورئيس مباحث المركز، والقوة المرافقة وتبين أن الجثة التى أبلغ عنها الاهالى فى حالة تحلل تام، وترتدى ملابس شتوية بلوفر وبنطلون.

وأمرت نيابة المطرية بإرسال الرفات لمستشفى المنصورة الدولى وعرضها على الطب الشرعى لمعرفة أسباب الوفاة، وتجرى مباحث المطرية ورجال البحث الجنائى بالدقهلية تحرياتهم لكشف غموض هذه الواقعة.

مقالات ذات صلة