المزيد

لبنى أحمد: 2021 عام الخير والبركة والإبتكار والتعلم

لبنى أحمد

كشفت استشاري العلاج بالطاقة الحيوية والأحجار الكريمة وخبيرة علم الأرقام جراند ماستر «لبنى أحمد» عن توقعتها لعام 2021..
وقالت: سنة 2021 هي عام الحركة والقوة وهي طاقة رقم 5 وهي طاقة حركة عالية جدا، وهذا يعني توقعات لوجود بعض الهزات الارضية والاحداث الكثيرة ولكنها ليست بكبيرة، وتنتهي بالخير، وهي طاقة الابتكار بها عالي جدا، وهي سنة متجددة.
وبالنسبة لكورونا ستنتهي بأمر الله وسينتج عنها ان الانسان سيكون اقوى مما سبق، والمناعة ستكون اكبر، وحتى وان تم اغلاق الرحلات الخارجية سيقوم البعض بعمل رحلات داخلية بمعنى انه سيكون هناك حالة كبيرة من التنقلات.
وأشارت إلي انه سيكون هناك تجمعات للفن والرسم والموسيقى، وطاقة رقم 5 هي طاقة العلم اي ان الانسان سيحب التعلم واكتساب الخبرات.
والاطباء والمعلمين سيكون له شأن رائع في عام 2021، هؤلاء في الاعوام الماضية تم اهدار حقهم.
وايضا سيظهر العديد من العلماء والكتاب وسيكون لهم ظهور بارز، لان عام 2021 سنة معدنيه وهذا المعدن لامع وذا بريق ساطع, لذا تعتبر من اقوى السنوات.
وأوضحت أنه بالنسبة للابراج الصينية عام 2021 هي عام البقرة وهي على عكس العام الماضي الذي كان عام الفأر التي كانت حركتها سريعة وانتاجها ضعيف، اما عام البقرة 2021 فهي سنة بطيئة وخيرها كبير.
وتابعت: انا لا اختلف تماما على انه كان عام انتشار فيروس خطير ووباء اصاب العالم بأكمله، لكنه في النهاية فيروس له اعراض تأخذ وقتها وتنتهي والوفيات مجرد اقدار، وهناك اسباب كثيرة للموت وليس فقط كورونا، وتختلف الاسباب والموت واحداً، فمن توفي في عام 2020 هذا قدرهم، ولكن في النهاية كل ما تمناه البعض قد تحقق في عام 2020، فقد تمنت الزوجة ان يجلس زوجها معها في البيت لساعات طويلة وقد حدث، وتمنوا البعض ان تلم شمل الاسرة الواحدة في بيت واحد لأيام عديدة وقد حدث، وتمنى البعض عدم ذهاب ابنائهم للمدرسة وقد حدث، وتمنى البعض الاخر نجاح ابنائهم بدون امتحان وقد حدث، وكل هذا يحدث نتيجة لقانون الجذب فما يتمناه المرء يدركه.
واخيرا يجب التركيز والتدبر في امور حياتنا اكثر، ودعونا نتوكل على الله ونستقبل العام الجديد بالابتهالات والتقرب من الله والصوم اول يوم من العام الجديد، ونطلب من الله الخير والبركة، ونتصدق ونتواصل مع الاخرين ومساعدة الغير من المحتاجين ونطلب من الله ان يرزقنا.

مقالات ذات صلة