فيروس كورونا

هل إرتداء الكمامة المستعملة أكثر خطورة من عدم استخدامها؟

أظهرت الأبحاث الحديثة التي أجراها العلماء أنه من الأفضل المشي من دون كمامة بدلاً من ارتداء كمامة تم استخدامها.

 

خلص الخبراء في جامعة ماساتشوستس إلى أنه نتيجة للاستخدام المطول للكمامة، فإن هيكلها يشوه تماما. نتيجة لذلك، تفقد الكمامة خصائصها الوقائية بل وتصبح خطيرة. بادئ ذي بدء، يرجع هذا إلى حقيقة أن البكتيريا التي يتم ترشيحها تبقى على الكمامة. خطر آخر هو التغيير في تدفق الهواء. عندما تسد وسائل الحماية، لا يبدأ الهواء بالمرور عبر الكمامة، بل من حولها.

وإن هذا يزيد من احتمالية الإصابة بفيروس كورونا عدة مرات، لأن بيئة مثل الكمامة الرطبة والمستعملة تجذب الفيروس التاجي وتعتبر أرضًا خصبة مثالية للعدوى.

مقالات ذات صلة