أخبار عربية وعالمية

روسيا بعد أمريكا تنهي العمل باتفاقية “الأجواء المفتوحة”

وقع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أمس الاثنين، قانونا يقضي بإنهاء العمل باتفاقية “الأجواء المفتوحة”.

وأفاد موقع المعلومات القانونية عن توقيع الرئيس بوتين على قانون إنهاء العمل باتفاقية الأجواء المفتوحة التي تم توقيعها في هلسنكي بتاريخ مارس 1992، وصدقت عليها روسيا عام 2001، وهي اتفاقية كانت تسمح للمشاركين فيها بالقيام بطلعات جوية فوق أراضي بعضهم البعض ومراقبة النشاطات العسكرية.

دخلت هذه المعاهدة (OST) حيز التنفيذ في يناير 2002 وأصبحت واحدة من تدابير بناء الثقة في أوروبا بعد الحرب الباردة، فقد سمحت لـ 34 دولة مشاركة بجمع المعلومات بشكل علني حول القوات والأنشطة العسكرية لبعضها البعض.

في نهاية مايو الماضي، أعلنت واشنطن أنها ستنسحب بالتأكيد من المعاهدة، بحجة ما أسمته “الانتهاكات الروسية”. ووصفت وزارة الخارجية الروسية هذه المزاعم بأنها لا أساس لها من الصحة، وقالت إن خسارة الاتفاق تمثل مدلولا سيئا.

مقالات ذات صلة