أخبار عربية وعالمية

حماس تبعث برسالة تهديد جديدة إلى إسرائيل

بعثت حركة “حماس”، اليوم السبت، رسالة تهديد جديدة إلى إسرائيل، في حال السماح من جديد لما تُسمى “مسيرة الأعلام” بالمرور عبر باب العامود.

ونقلت “وكالة شهاب”، اليوم السبت، عن الناطق باسم الحركة عن القدس المحتلة، محمد حمادة، أن “خطوة إسرائيل تأتي بهدف ترميم صورته التي تمرغت بالتراب”.

وقال حمادة:

يوم أن نسفت مقاومة شعبنا الباسلة في الضفة والقدس والداخل، وفي مقدمتها صواريخ المقاومة من غزة العزة والبطولة عليهم كبرهم، وأدخلتهم الملاجئ بعد أن كانوا يخططون لتدنيس المسجد الأقصى يومها بآلاف من مستوطنيهم.

حذر الناطق باسم حماس في القدس، إسرائيل، من استخدام القدس وسيلة للهروب من أزماته الداخلية، وفشله في حل مشكلاته السياسية، داعيا الأهالي الفلسطينيين في القدس والداخل الفلسطيني أن “يهبّوا نحو المسجد الأقصى، وذلك يوم الخميس المقبل، والمرابطة في ساحة المسجد وحوله لحمايته من خبث الصهاينة ومخططاتهم”.

ومن جانبها، أوضحت “هاآرتس” العبرية، في وقت سابق اليوم السبت، أن المنظمات اليمينية الإسرائيلية تخطط لإقامة “مسيرة الأعلام” يوم الخميس المقبل في مدينة القدس، وداخل المدينة القديمة، خاصة في الشوارع الإسلامية فيها.

ونشرت الصحيفة العبرية دعوة تلك المنظمات على “فيسبوك”، وبرنامج المسيرة وخريطتها، فيما أكدت “هيئة البث الإسرائيلية” أنه من المحتمل أن توافق شرطة إسرائيل على مسيرة “الأعلام” بشروط وبحدود معينة، وإن لم ترفضها كلية.

مقالات ذات صلة