كورة عالمية

كيف تضامن لاعبو منتخب الجزائر مع فلسطين؟

تضامن لاعبو المنتخب الجزائري لكرة القدم مع الشعب الفلسطيني، خلال مباراتهم، أمس الخميس، مع منتخب موريتانيا.

وارتدى اللاعبون الكوفية الفلسطينية بألوان العلمين الجزائري والفلسطيني، وذلك قبل انطلاق صافرة البداية، بحسب موقع “يلا كورة”.

 

وجاء ذلك تعبيرا من لاعبي المنتخب الجزائري، عن تضامنهم مع الشعب الفلسطيني، بعد العمليات العسكرية التي قام بها الإسرائيلي واستمرار حصاره لحي الشيخ جراح. ويشار إلى أن العديد من لاعبي الجزائر، سبق لهم أن عبروا عن تضامنهم مع الفلسطينين، ومنهم رياض محرز، نجم مانشستر سيتي الإنجليزي، وإسماعيل بن ناصر، لاعب ميلان الإيطالي. كما خطف اللاعبون الأنظار بارتداء قمصان كتبت عليها أسماء لاعبي المنتخب الجزائري (أبطال أفريقيا) باللغة العربية، في سابقة من نوعها.

ونجح منتخب الجزائر في الفور على نظيره الموريتاني، بنتيجة 4-1، خلال المواجهة الودية التي جمعت بينهما على ملعب “مصطفى تشاكر” بمدينة البليدة الجزائرية.

 

وفي وقت سابق، حذرت الرئاسة الفلسطينية الحكومة الإسرائيلية من مغبة العودة إلى مربع التصعيد والتوتر، من خلال عودة اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى المبارك، واستمرار حصار حي الشيخ جراح، وسياسة الاعتقالات المستمرة ضد أبناء الشعب الفلسطيني.ةويشهد حي الشيخ جراح بالقدس مواجهات بين الشرطة الإسرائيلية وسكان الحي الفلسطينيين، الذين يحتجون على قرارات صدرت عن محاكم إسرائيلية بإجلاء عائلات فلسطينية من المنازل التي شيدتها عام 1956.

مقالات ذات صلة