فيروس كورونا

بوتين: لماذا يعتبرون لقاح كورونا سلاحا روسيا؟

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الجمعة، في تعليقه على التصريحات التي تفيد بأن اللقاح المضاد لفيروس “كورونا” سلاح روسي، أن هذه “معركة من أجل المال من قبل مصنعي هذا النوع من الأدوية”.

وقال بوتين خلال الجلسة العامة في منتدى بطرسبورغ الاقتصادي الدولي: إنني “أعتقد أن هذا صراع من أجل المال من قبل أولئك الذين ينتجون أدوية من هذا النوع في بلدان أخرى ويريدون السيطرة على السوق الأوروبية”.

وأشار الرئيس بوتين  إلى أن “أولئك الذين يمارسون هذا النوع من النشاط لديهم مصالح معينة”.

وأضاف: “إنهم يضمنون تطور مناسب للسوق مع تلك الشركات التي كانوا يعملون معها لسنوات عديدة. هناك نظام مصالح مشتركة ولن أخوض في التفاصيل الآن”.

هذا وسجلت وزارة الصحة الروسية أول لقاح في العالم ضد مرض “كوفيد-19″، في أغسطس 2020، الذي طوره مركز “غامالي” لأبحاث الأوبئة والأحياء الدقيقة ويجري إنتاجه بالاشتراك مع الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة.

وأكد الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة ومعهد الأبحاث “غامالي”، في 19 أبريل 2021، أن فعالية لقاح “سبوتنيك V المضاد لفيروس كورونا بلغت 97.6%، وذلك بناء على تحليل بيانات 3.8 مليون روسي تم تطعيمهم. 

ويعقد “منتدى سانت بطرس الاقتصادي الدولي 2021″، في الفترة من 2 إلى 5 يونيو الجاري، بحضور شخصي للمشاركين، وتعتبر وكالة “سبوتنيك” الشريك الإعلامي للمنتدى.

مقالات ذات صلة