أخبار عربية وعالمية

منصة التواصل الاجتماعي “إنستجرام” تطلقت تحديثا جديدا بسبب فلسطين!

كشفت تقارير صحفية عالمية أن منصة التواصل الاجتماعي “إنستجرام” أطلقت تحديثا جديدا، بسبب الاتهامات الموجهة لها بتنفيذها رقابة على المحتوى الخاص بفلسطين، خلال الهجمات الإسرائيلية الأخيرة على غزة.

وأوضح التقرير المنشور عبر موقع “إنغادجيت” التقني المتخصص أن “إنستجرام” ستقوم بعرض المزيد من المشاركات المعاد نشرها ومشاركتها، لمعالجة الاتهامات الموجهة لها بشأن مراقبة المحتوى الخاص بفلسطين.
وقال المتحدث باسم شركة “فيسبوك” المالكة لمنصة “إنستجرام”، إنه لم يكن هناك رقابة مقصودة، والتحديث الجديد، جاء ردا على الشكاوى الواسعة حول هذا الأمر، بعدم تمكن المستخدمين من الوصول إلى المحتوى المعاد مشاركته والخاص بمواد فلسطين وغيره من المحتويات.
وأوضح بقوله إن الأمر أحدث تأثيرا أكبر مما كان متوقع، مشيرا إلى أن التحديث الجديد لإنستغرام سيحل كافة المشاكل ويحقق تجربة جيدة للمستخدمين.
ولكن التقرير أكد أن هذا التحديث لن يزيل كافة المخاوف بشأن الرقابة على المحتوى الخاص بفلسطين، لأن “فيسبوك” ستضع علامات على المنشورات عبر إنستغرام التي تحتوي على كلمات مثل “شهيد” أو “مقاومة”، أو تحرض على العنف، بل وستزيل المنشورات الخاصة حول المسجد الأقصى وقت الاشتباكات الأخيرة.

مقالات ذات صلة