أخبار عربية وعالميةفن و ابداع

600 موسيقي عالمي يدعون إلى مقاطعة إسرائيل ودعم فلسطين

دعا أكثر من 600 موسيقي عالمي إلى مقاطعة العروض في إسرائيل لإظهار الدعم لفلسطين. وكان أبرز الموقعين نيكولاس جار، وأوين باليت، وروجر واترز ونخبة من النجوم العالميين.

وندد نجوم موسيقيون بالهجمات الإسرائيلية الأخيرة ضد فلسطين مطالبين “بالعدالة والكرامة والحق في تقرير المصير للشعب الفلسطيني وجميع الذين يقاتلون الملكية الاستعمارية والعنف في جميع أنحاء الكوكب”، بحسب موقع “consequence”.

وجاء في الرسالة: “ندعوكم للانضمام إلينا في رفض الأداء في المؤسسات الثقافية الإسرائيلية المتواطئة، ومن خلال الوقوف بحزم في دعمكم للشعب الفلسطيني وحقه الإنساني في السيادة والحرية، نعتقد أن هذا أمر بالغ الأهمية للعيش في يوم من الأيام في عالم خالٍ من الفصل العنصري”.

وتابعت الرسالة: “التواطؤ مع جرائم الحرب الإسرائيلية موجود في الصمت، واليوم الصمت ليس خيارًا. الصمت ليس خيارا لأن الفصف الوحشي لغزة المحاصرة أودى بحياة أكثر من 245 شخصا في الأسابيع الماضية. الصمت ليس خيارا لأن سكان الشيخ جراح في القدس المحتلة يجبرون باستمرار على ترك منازلهم”.

لطالما دعا الموسيقيون، بمن فيهم روجر ووترز، إلى مقاطعة ثقافية لإسرائيل، في محاولة لتأمين قدر أكبر من المساواة للفلسطينيين بموجب القانون الإسرائيلي.

من حيث العدد الهائل من الموقعين، ربما تكون رسالة اليوم هي أكبر وأهم تأييد يخرج من المجتمع الموسيقى العالمي.

مقالات ذات صلة