أخبار عربية وعالمية

الإفراج عن الرئيس الانتقالي في مالي، باه ندوا، ورئيس وزرائه

أفادت وكالة الصحافة الفرنسية، اليوم الخميس، أنه تم الإفراج عن الرئيس الانتقالي في مالي، باه ندوا، ورئيس وزرائه بعد أيام على احتجازهما في قاعدة كاتي العسكرية شمال العاصمة المالية باماكو على يد عسكريين استولوا على السلطة.
وذكرت الوكالة نقلا عن مصدر عسكري لم يكشف عن هويته: “تم الإفراج عن رئيس الوزراء والرئيس الانتقالي الليلة الماضية في حوالي الساعة 1:30 صباحا حافظنا على كلمتنا”.
وأضافت الوكالة أن “أفراد أسرتهما أكدوا إطلاق سراحهما”.
وكان الرئيس الانتقالي في مالي ورئيس وزرائه قد أعلنا أمس استقالتهما من منصبيهما، فيما أعلن المجلس العسكري الحاكم في مالي أمس أنه سيتم الإفراج تدريجيا عنهما.
وعيّن الرئيس الانتقالي في مالي باه نداو، حكومة جديدة من 25 وزيرا، هي الثانية منذ أن تسلم الحكم من المجلس العسكري الذي قاد انقلابا على حكم الرئيس السابق إبراهيم بوبكر كيتا، في أغسطس 2020.
وتتضمن التشكيلة الحكومية الجديدة 4 جنرالات في الجيش يحتلون مواقع مهمة كالدفاع والداخلية. ولم يصدر التلفزيون الرسمي أي بيان عن تحرك الجيش.

مقالات ذات صلة