أخبار عربية وعالمية

نشطاء فلسطينيون: يؤثرون على فيسبوك إحتجاجاً لرقابته على حساباتهم

أفادت تقارير أمريكية، أن موقع “فيسبوك” للتواصل الاجتماعي تعرض لضربة بسبب حملة على وسائل التواصل الاجتماعي دشنها نشطاء مؤيدون لفلسطين. وقد تسببت الحملة في خفض ترتيب تطبيق فيسبوك في متاجر تطبيقات “آبل” و”جوجل”.

ويسعى النشطاء المدشنون للحملة للاحتجاج على رقابة فيسبوك المزعومة على الحسابات الفلسطينية على منصته، ويحثون الناس على ترك “نجمة واحدة” عند تقييم تطبيق فيسبوك.

وأضافت الشبكة الأمريكية أن “فيسبوك” يتعامل مع الأزمة بأولوية عالية، لكن داخليا بين موظفيه، إذ كتب أحد مهندسي البرمجيات في منشور على لوحة رسائل داخلية على “فيسبوك” أن “المستخدمين مستاؤون من طريقة تعاملنا مع الموقف”، وتابع أنهم “بدأوا في الاحتجاج من خلال ترك تقييمات بنجمة واحدة”.

كما أن شركة “آبل” رفضت طلب “فيسبوك” إزالة المراجعات المنخفضة لتطبيقها.

وكان تقييم تطبيق “فيسبوك” لنظام تشغيل “آي أو إس” على تطبيق “آبل” ابتداءً من بعد ظهر أمس الأحد 2.3 نجمة من أصل 5، بينما كان الوضع مشابها في متجر “غوغل”، إذ نال تطبيق “فيسبوك” على أجهزة “أندرويد” تصنيف 2.4 نجمة، وهو أعلى قليلا، وكانت غالبية المراجعات “نجمة واحدة” فقط.

ووجه نشطاء مواقع تواصل عرب انتقادات كبيرة في الفترة الأخيرة، لفيسبوك بسبب حذفها منشورات وحظرها حسابات على قطاع غزة، ووصفتها بأنها تحض على “خطاب الكراهية”.

وفي صباح يوم الجمعة الماضي، بدأ وقف إطلاق النار في الساعة التي حددها وسطاء مصريون. وفي وقت سابق، أعلنت الحكومة الإسرائيلية عن تفاصيل اتفاق وقف إطلاق النار في قطاع غزة، كاشفة أنه تم برعاية مصرية.

وصادق مجلس الوزراء الإسرائيلي للشؤون الأمنية والسياسية “الكابينيت” على الاقتراح الذي قدمته مصر بوقف غير مشروط لإطلاق النار.

ومن جانبه، أكد أبو عبيدة الناطق الرسمي باسم “كتائب القسام” الجناح العسكري لحركة حماس، أن الحركة استجابت لتدخل الوساطات العربية وعلقت ضربة صاروخية كبيرة كانت معدة لإسرائيل.

وقال أبوعبيدة: “نقول وبشكل واضح، أعددنا ضربة تغطي كل فلسطين من حيفا حتى رامون، لكننا استجبنا لوقف إطلاق النار لنرقب سلوك العدو حتى الساعة 2 من فجر الجمعة”.

مقالات ذات صلة